ورشة عمل جهوية لتحديد المساهمة في إعداد التقرير القطاعي للحوكمة المحلية ودعم اللامركزية

ورشة عمل جهوية لتحديد المساهمة في إعداد التقرير القطاعي للحوكمة المحلية ودعم اللامركزية في إطار المخطط التنموي الثلاثي للفترة 2023 – 2025
تحت إشراف المعتمد الأول المكلف بتسيير شؤون ولاية سيدي بوزيد السيد فتحي بن رابح انتظمت يوم الجمعة 01 أفريل 2022 بمقر الولاية ورشة عمل جهوية خصصت لتحديد المساهمة في إعداد التقرير القطاعي للحوكمة المحلية ودعم اللامركزية في إطار المخطط التنموي الثلاثي للفترة 2023 – 2025. وقد قام بتنشيطها السادة مدير صندوق القروض ومساعدة الجماعات المحلية ورئيس فضاء المبادرة ورئيس دائرة الشؤون البلدية بمركز الولاية بحضور السادة رؤساء البلديات وكتابها العامين وممثلي الجامعة الوطنية للبلديات والإدارات ذات الصلة ورئيس تنسيقية الجمعيات.
وتهدف الورشة إلى تشخيص الوضع التنموي على المستوى الجهوي وتحديد الاشكاليات المعترضة بالإضافة إلى تقديم المقترحات وترتيب أولويات التدخّل ضمن المرحلتين الثانية والثالثة المتعلقتين بتحديد الأهداف الكمية والنوعية والبرامج والمشاريع التي ينبغي إدراجها في المخطط لبلوغ الأهداف العامة وتجسيم الأولويات المرسومة والخاصة بالحوكمة المحلية ودعم اللامركزية للفترة 2023- 2025

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *